خط حفص – مجموعة الخطوط الحاسوبية

أخبار “خط حفص”

إطلاق الإصدار 0.09 من خط الرسم العثماني – حفص

الزوار الكرام ..

يمكنكم الآن تحميل النسخة المحدثة من خط الرسم العثماني – حفص (إصدار رقم 0.09) .

 

قراءة المزيد »

بشرى سارة: إطلاق خط الرسم العثماني – حفص رسمياً

صدرت موافقة معالي وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد، المشرف العام على مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف على إطلاق الخط الحاسوبي :

خط الرسم العثماني – حفص

وهو أحد الخطوط الحاسوبية المتوافقة مع الترميز الدولي Unicode، خُصِّصَ لكتابة نص المصحف الشريف المطابق للرسم العثماني لمصحف المدينة النبوية برواية حفص عن عاصم.

  • تمّ تصميمه وبرمجته في وحدة البحوث والتطوير بإدارة الحاسب الآلي بالمجمع، وقام بكتابة أحرفه وبناء تراكيبه المختلفة خطاط مصحف المدينة النبوية الدكتور عثمان طه، وتمت مراجعته واعتماده من قبل اللجنة العلمية لمراجعة المصحف الشريف بالمجمع.
  • يهدف المشروع إلى دعم بيئة البرمجيات الإسلامية بخطوط حاسوبية لنص المصحف الشريف بالرسم العثماني الموافق لمصحف المدينة النبوية، على هيئة TTF مدققة وخالية من الأخطاء، يسهل تداولها واستخدامها في البرمجيات والتطبيقات الحاسوبية ومحررات النصوص ومواقع الإنترنت ونحوها.
  • يخطط المجمع لنشر النسخة المذكورة وتوزيعها مجاناً لتحلّ محل النسخ الأخرى.
  • كما يجري العمل على استكمال إنتاج الخطوط المصحفية بالرسم العثماني لبقية الروايات الأخرى إن شاء الله.

أهم المميزات:

–       التوافق مع الترميز المعياري الدولي Unicode، مما يعني ..

–       صغر حجم الملف (ملف واحد لا يتجاوز 250 كيلوبات).

–       مراجع ومعتمد من اللجنة العلمية لمراجعة المصحف الشريف بالمجمع.

–   تمّ صفه بالكامل باستخدام لوحة المفاتيح العادية، دون الحاجة إلى إدراج أي رموز لا تتوافق مع النظام المعياري Unicode. وهذا يفيد في إمكان استخدام النص المذكور في عمليات الإحصاء للكلمات والأحرف والمصطلحات الخاصة بالضبط والرسم.

–   تمّ إرفاق وثيقة (وورد) تحتوي على كامل نص القرآن الكريم طبقاً للرسم العثماني الموافق لمصحف المدينة النبوية. كما تم تنفيذ مصادقة رقمية على الوثيقة المذكورة Digital Signature

–   يتوافق  (خط الرسم العثماني – حفص) مع جميع أنظمة التشغيل ومتصفحات الإنترنت والبرامج التي تدعم خطوط Open Type.

عيّنة من الخط المذكور

قراءة المزيد »

انتهاء التطوير الأولي لخط الرسم العثماني – حفص

بتوفيق من الله تعالى، انتهى فريق العمل بوحدة الأبحاث والتطوير بمجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف من بناء وإعداد الخط الحاسوبي ( الرسم العثماني – حفص)، وهو خط حاسوبي مبني على الترميز المعياري يونيكود Unicode ويستخدم لكتابة نصوص القرآن الكريم بالرسم العثماني برواية حفص عن عاصم.

والخط الحاسوبي المذكور قيد المراجعة والتدقيق لدى الجهة المختصة في المجمع.

وفيما يلي عيّنة للصفحة ذات الرقم (5) من المصحف الشريف برواية حفص عن عاصم، كتبت في برنامج تحرير النصوص (وورد) باستخدام (الفونت) المذكور.

sample-page005-2

pdf64sample-hafs-page005.pdf

قراءة المزيد »

اطلاق موقع مجموعة الخطوط الحاسوبية

بعون الله تعالى، تفضل معالي وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة الإرشاد، المشرف العام على مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف الشيخ صالح بن عبدالعزيز بن محمد آل الشيخ بعد ظهر هذا اليوم الثلاثاء 1/2/1430هـ الموافق  27/1/2009م بإطلاق موقع الإنترنت الخاص بمجموعة الخطوط الحاسوبية -التابع للمجمع-.

وجاء في تصريح لمعاليه بهذه المناسبة ما يلي:

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده،    أما بعد:

فبمناسبة اكتمال مشروع تصميم الخط الحاسوبي وبنائه الموسوم بـ :

(خط النسخ)

وهو أحد الخطوط الحاسوبية العربية المتميزة، الذي تم تصميمه وتطويره من قبل فريق العمل في وحدة البحث والتطوير بإدارة الحاسب الآلي بمجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف، وقام بكتابة أحرفه وتراكيبه خطاط مصحف المدينة النبوية: الأستاذ القدير/ عثمان طه.

باسم الله، وعلى بركة الله

أعلن إطلاق هذا الخط الحاسوبي لعموم مستخدمي اللغة العربية في أرجاء المعمورة، والموافقة على نشره وتوزيعه واستخدامه مجانا، وفق الضوابط الموضحة في موقع الإنترنت الخاص بالخط المذكور، على الرابط التالي:

http: //fonts.qurancomplex.gov.sa

راجيا من الله القبول، وأن ينفع به المسلمين.

قراءة المزيد »

السيرة الذاتية لخطاط المصحف

الشيخ عثمان طه

الشيخ عثمان طه

الشيخ عثمان عبده طه، خطَّاط مصاحف المدينة النبوية.

– ولد في ريف مدينة حلب عام 1352هـ  الموافق 1934م. والده هو الشيخ عبده حسين طه إمام وخطيب المسجد وشيخ كتاب البلد، أخذ مبادئ الخط من والده الذي كان يجيد (خط الرقعة).

– درس المرحلة الابتدائية والمتوسطة والثانوية في مدينة حلب في الكلية الشرعية/الخَسْرَوِّية، وتتلمذ في هذه الفترة على مشايخ الخط في مدينة حلب الأساتذة محمد علي المولوي، محمد الخطيب، حسين حسني “التركي”، والشيخ عبدالجواد الخطاط، وأخيراً الأستاذ إبراهيم الرفاعي (خطاط مدينة حلب).

– درس المرحلة الجامعية في مدينة دمشق، وحصل على درجة الليسانس في الشريعة الإسلامية من جامعة دمشق عام 1383هـ  الموافق  1964م، وعلى الدبلوم العامة من كلية التربية من جامعة دمشق عام 1384هـ  الموافق 1965م.

– وفي دمشق تعرّف على الأستاذ محمد بدوي الديراني (خطاط بلاد الشام)، وأخذ منه الكثير في الخط الفارسي، وخط الثلث عام 1379هـ  الموافق 1960م وحتى عام 1967م.

– كان يجتمع مع خطاط العراق الأستاذ هاشم محمد البغدادي حين يزور دمشق، ويأخذ منه تمرينات وتعليقات كثيرة حول خط الثلث والنسخ.

(المزيد…)

قراءة المزيد »

ما هي الشفرة الموحدة يونيكود؟

تتعامل الحواسيب مع الأرقام فقط، وتخزّن الأحرف والمحارف الأخرى بإعطاء رقم لكل واحد منها. قبل اختراع يونيكود كان هناك المئات من أنظمة الترميز المختلفة لتخصيص هذه الأرقام، ولم يوجد ترميز واحد يستطيع أن يحتوي على كل المحارف الضرورية: فمثلا، الاتحاد الأوروبي لوحده يحتاج العديد من الترميزات المختلفة لتغطية جميع لغاته. وحتى لو نظرنا إلى لغة واحدة كالإنجليزية، فلم يوجد ترميز واحد قادر على استيعاب جميع الأحرف وعلامات الترقيم والرموز التقنية والعلمية شائعة الاستعمال.
أنظمة الترميز المختلفة تتعارض أيضا مع بعضها. بعبارة أخرى، يمكن أن يستخدم ترميزين مختلفين نفس الرقم لتمثيل محرفين مختلفين، أو رقمين مختلفين لتمثيل نفس المحرف. أي حاسوب (خاصة الخوادم) يحتاج لدعم العديد من الترميزات؛ ومع هذا، فعندما تمرر البيانات عبر ترميزات أو منصات مختلفة فإنها تبقى عرضة للتلف.
تعطي يونيكود رقما فريدا لكل محرف، بغض النظر عن المنصة، بغض النظر عن البرنامج، بغض النظر عن اللغة. وقد تبنى قادة صناعة أنظمة الحواسيب معيار يونيكود، مثل أبل (Apple)، وهِيولِت باكرد (HP)، وآي.بي.إم. (IBM)، وجَسْت سِستمز (JustSystem)، وميكروسوفت (Microsoft)، وأوراكِـل (Oracle)، وصن (Sun)، ويونيسِس (Unisys) وغيرها. كما أن المعايير الحديثة مثل إكس.إم.إل (XML)، وجافا (Java)، وECMAScript (جافا سكربت)، وLDAP، وCORBA 3.0، وWML إلخ.. تتطلب استخدام يونيكود، وهي الطريقة الرسمية لتطبيق معيار أيزو ١٠٦٤٦ (ISO/IEC 10646). يونيكود مدعومة في العديد من أنظمة التشغيل، وكل المتصفحات الحديثة ومنتجات أخرى كثيرة. يعد بزوغ معيار يونيكود وتوفُّر الأنظمة التي تدعمه، ضمن أهم الاتجاهات الحديثة في عولمة تقنية البرمجيات.
استخدام يونيكود في تطبيقات ومواقع الخادم والعميل أو متعددة الأجزاء يتيح توفيرا واضحا في التكلفة مقارنة بأطقم المحارف التقليدية. تمكن يونيكود من اتجاه منتج برمجي واحد أو موقع واحد للعمل عبر منصات ولغات وبلدان مختلفة دون حاجة لإعادة هندسته. كما تتيح نقل البيانات عبر الأنظمة المختلفة دون تعرضها للتلف.

قراءة المزيد »